الإثنين 13 ربيع الأول 1441 هـ | 11/11/2019 م - 10:43 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


روهنجيون يحتجون أمام الأمم المتحدة مطالبين بإرسال فرق تحقيق إلى بورما
الأحد | 14/04/2013 - 08:04 صباحاً

وكالة أنباء الروهنجيا: نظمت منظمة أحرار الروهنجيا، وحركة الحق المدني لمسلمي الروهنجيا، تجمعاً احتجاجياً لـ 200 روهنجي مسلم أمام مبنى الأمم المتحدة بنيويورك، وذلك صباح أول أمس الجمعة، حيث طالبوا بوقف التمييز الديني والحركات المناهضة للمسلمين في بورما، كما طالبوا الرئيس البورمي "ثين سين" العمل على تفكيك شبكة إرهابية "969" وغيرها من الشبكات الإرهابية العنصرية وقوى من داخل الحكومة. كما سلموا مذكرة إلى ضابط شرطة (NYP) لتسليمها إلى الممثل الدائم لميانمار في الأمم المتحدة " كياو تين"

وقال أحد المنظمين في كلمته أمام المتظاهرين: نحن ننتظر منذ مايو 2012 لرؤية دور حكومة "ثين سين"، ونأمل أن تفعل الحكومة شيئا لوقف العنف، ولكن أحداث "ميكتلا" أثبتت أن قوات الأمن لا تفعل شيئاً عندما يقتل المسلمين، ويحرقون وهم على قيد الحياة.
وأضاف: نؤكد على ضرورة إعادة توطين النازحين داخليا من الروهنجيا، والذين يفوقوا عن 100 ألف نازح إلى قراهم وإعادة بناء جميع المباني الدينية في نفس المواقع كما كانت من قبل.

ثم انتقل المتظاهرون أمام المركز الرئيسي للأمم المتحدة لمطالبة المنظمة الدولية لإرسال فرق تحقيق أممي لمعرفة الجناة الحقيقيين للإرهاب داخل بورما، مؤكدين انهم لا يثقون في لجنة تقصي الحقائق التي أمر بإنشائها رئيس بورما "ثين سين".






التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها


ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث