الخميس 26 ذو الحجة 1442 هـ | 05/08/2021 م - 09:46 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


الولايات المتحدة تحث بورما للتحقيق في هجمات ضد الروهنجيا بعد مقتل 60 شخصاً
السبت | 18/01/2014 - 07:46 صباحاً
الولايات المتحدة تحث بورما للتحقيق في هجمات ضد الروهنجيا بعد مقتل 60 شخصاً

وكالة أنباء الروهنجيا: حثت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بورما إلى إجراء تحقيق في التقارير الواردة بخصوص ارتكاب قوات الأمن ‏وغوغائيين بوذيين هجوماً على الأقلية الروهنجية المسلمة في هذا الأسبوع، مما أسفر عن مقتل ما يصل إلى 60 شخصاً.‏

وذكرت جماعات حقوقية إن الهجمات التي تشنها قوات الأمن وغوغائيين من عرقية "موك" راخين البوذية ضد الروهنجيا في قرية في ‏بلدة "مونغدو" من ولاية أراكان الغربية خلال الأيام الثلاثة الماضية.‏

وقال مسؤول في السفارة الامريكية في "رانغون" لرويترز:  إن الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ إزاء التقارير الواردة عن أعمال عنف ‏جديدة في ولاية أراكان، بما في ذلك التقارير التي تفيد بأن قوات الأمن قد ارتكبت انتهاكات "، ‏

وأضاف: إننا نحث الحكومة على التحقيق بدقة مثل هذه التقارير.

كما أعربت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جنيفر ساكي عن "ادانة بلادها الهجمات التي يشنها البوذيون في بورما ضد اقلية "الروهينغا" المسلمة حيث أشارت التقارير إلى مقتل 60 شخصا بينهم نساء وأطفال".

ولفتت ساكي الى "اننا نشعر بالحزن إزاء التقارير عن مقتل العديد من الناس وجرح آخرين فضلا عن عدد من المفقودين وتشريد المئات من المدنيين في أعمال العنف التي شملت النهب والتدمير للمنازل والممتلكات في بورما".
ودعت ساكي الحكومة البورمية الى "التوصل لحلول دائمة بما في ذلك ميثاق مواطنة يضمن بيئة آمنة لأفراد اقلية الروهينغا وللنازحين للعودة إلى ديارهم".




التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث