السبت 14 ربيع الأول 1442 هـ | 31/10/2020 م - 04:07 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


ماليزيا تبحث توطين الروهنجيا في جزيرة "بينانج" الشمالية
الأحد | 24/05/2015 - 09:36 صباحاً
ماليزيا تبحث توطين الروهنجيا في جزيرة "بينانج" الشمالية

وكالة أنباء الروهنجيا – الشرق الأوسط

نقلت صحيفة «ستار» الماليزية أمس عن كبير مفتشي الشرطة الجنرال خالد أبو بكر قوله إن جزيرة بينانغ الشمالية تعد موقعًا مناسبًا لتوطين هؤلاء المهاجرين مؤقتًا «مما يجعل نقل المهاجرين أسهل لنا». وأضاف أن «الحكومة قد تتطلع إلى بينانغ لبناء مستوطنة مؤقتة بها حتى تستطيع الهيئات توطين مهاجرين من أقلية الروهينغا بشكل أسهل». وأضاف: «سنتوخى الحذر في توثيق المهاجرين بمساعدة إدارة الهجرة». وتقع ولاية بينانغ على الساحل الشمالي الغربي من شبه الجزيرة الماليزية. وجزء من بينانغ يقع في البر الرئيسي بينما يشكل جزء آخر منها جزيرة تحمل نفس الاسم.

في غضون ذلك، دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي يقوم بزيارة إلى هانوي، دول المنطقة إلى عدم وقف جهودها، مشددًا على أن «الأولوية الأولى هي إنقاذ أرواح آلاف المهاجرين التائهين في البحر». وقال الأمين العام للأمم المتحدة للصحافيين: «عندما يكون الناس متروكين لأمرهم في البحر فإن الأولوية الأولى تقضي بالذهاب للبحث عنهم وإنقاذهم وتقديم مساعدة إنسانية لهم». وعبر عن الأمل في أن تتصدى دول المنطقة لـ«جذور» هجرة الروهينغا الأقلية المضطهدة في ميانمار والبنغلاديشيين الذين يهربون من البؤس، وذلك أثناء قمة إقليمية مقررة في تايلاند في 29 مايو الحالي.

وترفض ميانمار الاعتراف بأقلية الروهينغا، حتى أن زعيمة المعارضة أونغ سان سوتشي نفسها تلتزم الصمت حيال الموضوع منذ بداية الأزمة. وأثار قرار جر المركب إلى الشاطئ أول من أمس غضب القوميين البوذيين المتطرفين. وكان أكثرهم تطرفا الراهب وراثو المعروف بخطبه المعادية للمسلمين، والذي ندد على صفحته على الـ«فيسبوك» أول من أمس باستقبال تم «تحت الضغط الدولي». وكتب «إذا أسعفنا هؤلاء الناس، فإن الخطر سيأتي».

وتعتبر سلطات ميانمار أفراد أقلية الروهينغا (1.3 مليون شخص) مهاجرين غير شرعيين من بنغلاديش المجاورة بمن فيهم أولئك الذين استقروا منذ أجيال في هذا البلد. ويستمر تدفق لاجئي المراكب من ميانمار وبنغلاديش نحو ماليزيا وإندونيسيا عبر تايلاند منذ سنين. لكن الظاهرة اتخذت منحى مأساويا منذ مطلع مايو وتضعضع الشبكات السرية على إثر انتهاج السياسة القمعية الجديدة في تايلاند.




التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث