السبت 3 شوال 1442 هـ | 15/05/2021 م - 06:07 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


نيويورك تايمز: دعوة لمنع اضطهاد «الروهينجا»
الخميس | 28/01/2016 - 08:36 صباحاً
نيويورك تايمز: دعوة لمنع اضطهاد «الروهينجا»

وكالة أنباء الروهنجيا - نيويورك تايمز

في افتتاحيتها ، وتحت عنوان «وضع نهاية للرعب الناجم عن انتهاكات ميانمار لحقوق المسلمين»، أشارت «نيويورك تايمز» إلى أن حكومة الرئيس البورمي السابق «ثين سيان» أشرفت على عمليات اضطهاد ممنهجة للأقلية المسلمة في ميانمار، المعروفة بـ«الروهينجا»، في انتهاك صارخ لحقوق الأنسان وصفه بعض الباحثين بالمجذرة.

وهذا الرئيس السابق وقع خلال العام الماضي أربعة قوانين تتضمن تنظيم الزواج المختلط وتنظيم النسل وتغيير الأفراد لدياناتهم وجميعها قوانين تستهدف الأقلية المسلمة في البلاد.
كما تم نزع الجنسية من مئات الآلاف من مسلمي ميانمار، وتم احتجاز بعضهم في معسكرات اعتقال ومنعهم من الحصول على الرعاية الصحية الأساسية أو الغذاء وحرمانهم من الوظائف، وتم وضع بعضهم قيد الإقامة الجبرية في القرى، وفي ظل هكذا ظروف، حاول الآلاف منهم المغامرة بأرواحهم في زوارق صيد ضيقة، ومغادرة ميانمار صوب ماليزيا وبنجلاديش.

والسؤال الآن، كيف تستطيع «آنج سان سوكي»- المعارضة الشهيرة والفائزة بجائزة نوبل للسلام، والتي حصل حزبها «الرابطة الوطنية الديمقراطية» على أغلبية المقاعد في انتخابات نوفمبر الماضي- تخفيف معاناة مسلمي ميانمار، خاصة وأنها تعرضت للقمع وظلت فترة طويلة قيد الإقامة الجبرية؟ اللافت أنها أثناء الحملة الانتخابية للحزب لازمت الصمت تجاه معاناة الروهينجا ومصيرهم، ويبدو أن موقفها يعود لحسابات سياسية في بلد تتنامى فيه «حمى» العداء للمسلمين.

الآن وبعد فوز حزب «سوكي»، أجرى «أنتوني بليكين» وكيل وزارة الخارجية الأميركية لقاءاً مع قيادات ميانمار يوم 18 يناير الجاري، مؤكدا خلاله حاجة الحكومة الجديدة الماسة إلى وضع حد للصراع بين جيش ميانمار والمجموعات الإثنية المسلحة، وتقوية المؤسسات الديمقراطية الهشة، وجذب فرص استثمارية للشعب البورمي. من جانبه اعتبر نيكولاس كريستوف الكاتب في نيويورك تايمز أن الانتهاكات التي تعرض لها مسلمو ميانمار هي بمثابة «جريمة ضد الإنسانية». وبمجرد اكتمال عملية الانتقال السياسي في ميانمار، يتعين على «سوكي» وحزبها وضع حد للتمييز ضد مسلمي ميانمار ووضع نهاية لمعاناة «الروهينجا». وهذا يعني إلغاء قوانين «ثين سين» المجحفة بحق المسلمين ومنحهم حقوقهم كمواطنين عاديين والسماح لهم بحرية التنقل والعودة إلى وطنهم.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث