السبت 9 جمادي الآخر 1442 هـ | 23/01/2021 م - 01:53 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


رئيس وزراء تايلاند يتعهد بمعاقبة المسؤولين عن وفاة مسلمي الروهينجا
الإثنين | 04/05/2015 - 10:25 صباحاً
رئيس وزراء تايلاند يتعهد بمعاقبة المسؤولين عن وفاة مسلمي الروهينجا

وكالة أنباء الروهنجيا - الأناضول

تعهد رئيس وزراء تايلاند "برايوت تشان أوتشا"، بمعاقبة المسؤولين عن وفاة مسلمي الروهينجا، الذين عُثر على جثثهم أول أمس الجمعة، مدفونة في منطقة غابات بجنوب تايلاند.

وقال المتحدث باسم حكومة تايلاند، "سانسيرن كايوكامنيرد"، في تصريحات لوسائل إعلام محلية، إن رئيس الوزراء قال "إن من يقف وراء هذه الحادثة، أيا من كان، سيلقى جزاءه"، مضيفا أن العقاب سيكون وخيما في حال كان المسؤول عن الواقعة من مسؤولي الدولة، أكد أن "لا مكان في المجتمع التايلاندي للمحتالين الذين يستغلون الآخرين لتحقيق مصالحهم".

وكانت السلطات التايلاندية قد عثرت، أول أمس الجمعة، على مقبرة تضم جثث 32 من مسلمي "الروهينجا"، مدفونة قرب مخيم مهجور لتهريب البشر، في غابة نائية بجنوب البلاد، على الحدود مع ماليزيا.

و "الروهينجا" هي جماعة عرقية مسلمة تعيش غرب ميانمار، بدأوا في الفرار من البلاد أفرادًا وجماعات إثر اشتباكات دامية مع المنتمين لعرقية "راخين" البوذية في نفس المنطقة. ومنذ يونيو/حزيران 2012، تعرض "الروهينجا" لمجازر وعمليات اضطهاد واسعة، واضطر عشرات الآلاف منهم للجوء إلى تايلاند بمساعدة تجار البشر بهدف الوصول إلى ماليزيا وإيجاد فرص عمل، حيث وصل قسم كبير من مسلمي الروهينجا إلى تايلاند عن طريق البحر، فيما تعتبرهم الأمم المتحدة أكثر الأقليات اضطهادًا في العالم.

ويعيش حوالي 1.3 مليونا من مسلمي الروهينجا، في إقليم أراكان (راخينة)، في ظل حرمانهم من حقوق المواطنة، بحجة أنهم مهاجرون بنغاليون غير شرعيين، وذلك وفقًا للقرار الصادر عام 1982 في ميانمار.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث