سجن رجل من أقلية «الإيغور» المسلمة بالصين 6 سنوات لإطلاق لحيته
01/04/2015

وكالة أنباء الروهنجيا - سكاي نيوز

قضت محكمة صينية بالسجن لمدة 6 سنوات على رجل من أقلية الإيغور المسلمة، بسبب إطلاقه لحيته ، في حين قضت على زوجته بالسجن عامين لارتدائها النقاب.
ونقلت شبكة (سكاي نيوز) الإثنين الماضي عن وسائل إعلام صينية قولها، إن الرجل الذي يبلغ من العمل 38 عاما تلقى تحذيرات متتالية قبل أن يحال إلى المحكمة في مدينة كاشغار، بتهمة إثارة المشاكل الناتجة عن إطلاقه لحيته.
وتمنع السلطات الصينية إطلاق اللحى لأنها ترتبط بما تصفه بـ الأفكار المتطرفة على حد قولها، لكن أقلية الإيغور التي تعيش غرب البلاد ترفض هذه المزاعم.


المصدر: وكالة أنباء الروهنجيا
http://www.rna-press.com/