محادثات بين بورما وبنجلاديش لإعادة اللاجئين الروهنجيين إلى الوطن
12/06/2013

وكالة أنباء الروهنجيا: إعادة اللاجئين الروهنجيا، من بين أمور أخرى، سوف تسيطر على المشاورات بين وزارتي خارجية بورما ‏وبنجلاديش، والمقرر عقدها في 14 يونيو حزيران في "نايبيداو" عاصمة بورما.‏
وسيتم أيضا مناقشة الأمن والتجارة والاستثمار، والتعاون بين حرس الحدود، والربط بين البلدان واستيراد الغاز والكهرباء.‏

ويمثل الجانب البنجلاديشي في هذه المحادثات سكرتيرة وزيرة الخارجية البنجلاديشية "ماريلاند شهيد الحق" وأفادت مصادر في وزارة ‏الخارجية أن المحادثات تغطي مجموعة كاملة من القضايا الثنائية بين البلدين الجارين، والتي تشمل حل جميع القضايا العالقة، في انتظار ‏زيارة رئيس ميانمار إلى بنغلاديش، وإيصال طريق مباشر والخدمات الجوية المباشرة وخط النقل البحري الساحلي، والتعاون في قطاع ‏الطاقة والحد من تهريب الحدود.‏

وقالت مصادر أن من بين القضايا المعلقة، موضوع اللاجئين الروهنجيين في بنجلاديش، حيث قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية ‏البنجلاديشية لصحيفة الديلي ستار أن دكا تعمل إلى إيجاد حلول لهذه المشكلة، وتطالب "نايبيداو" لاستعادة جميع اللاجئين الميانمارين، ‏وكذلك المواطنين غير المسجلين الذين يعيشون في بنغلاديش.‏


المصدر: وكالة أنباء الروهنجيا
http://www.rna-press.com/