الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 هـ | 27/10/2020 م - 06:18 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


مجلس الروهنغيا الأوروبي يدين عدم استخدام زعيمة ميانمار كلمة "روهنغيا"
السبت | 14/12/2019 - 06:41 صباحاً
مجلس الروهنغيا الأوروبي يدين عدم استخدام زعيمة ميانمار كلمة "روهنغيا"

وكالة أنباء الروهنجيا ـ الأناضول

أدان مجلس الروهنغيا الأوروبي، عدم استخدام زعيمة ميانمار، أونغ سان سو تشي، الحاصلة على جائزة نوبل، كلمة "روهنغيا" خلال مناقشة الدعوى التي رفعتها غامبيا ضد ميانمار لدى محكمة العدل الدولية، من أجل التحقيق في وقوع إبادة جماعية بحق مسلمي إقليم أراكان.

وأشار المجلس، في بيان له، الجمعة، إلى أن سو تشي، لم تقدم دفاعًا مقنعًا، وحاولت الدفاع عن الجنرال "مين أونغ هلاينغ"، وباقي الجنود الذين لعبوا دورًا في الإبادة بحق المسلمين في أراكان.

وقال: ندين عدم استخدام كلمة "روهنغيا" من قبل أونغ سان سو تشي، الحاصلة على جائزة نوبل، وتمثل دولة ميانمار في الدعوى المرفوعة ضد بلدها من قبل غامبيا لدى محكمة العدل الدولية من أجل التحقيق في حصول إبادة جماعية بحق مسلمي أراكان.

واعترفت سو تشي، الأربعاء، باستخدام قوات بلادها "قوة غير متناسبة"، في التعامل مع مسلميّ ولاية أراكان (راخين).

جاء ذلك في إفادتها أمام محكمة العدل الدولية، بمدينة لاهاي، خلال أولى جلسات القضية التي تقدمت بها غامبيا، ضد ميانمار على خلفية اتهامها بارتكاب "إبادة جماعية" ضد أقلية الروهنغيا المسلمة في أراكان.

وقالت سوتشي، "لا أستبعد استخدام قوة غير متناسبة (في أراكان)، لكن هذا الأمر لا يرقى إلى حد الإبادة الجماعية".

يشار أنّ زعيمة ميانمار لم تتفوه خلال إفادتها بكلمة "روهنغيا" بل استعوضت عنها بكلمات مثل مدنيين ومسلمي أراكان.

ومنذ 25 أغسطس/آب 2017، يشن الجيش في ميانمار ومليشيات بوذية متطرفة، حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهنغيا في إقليم أراكان.

وأسفرت الجرائم المستمرة عن مقتل آلاف الروهنغيا، حسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء قرابة مليون إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث