الإثنين 12 صفر 1443 هـ | 20/09/2021 م - 10:49 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


"رايتس ووتش" ترصد عملية قتل جماعي طالت مائة من الروهنغيا في ميانمار
الخميس | 05/10/2017 - 10:17 مساءً
"رايتس ووتش" ترصد عملية قتل جماعي طالت مائة من الروهنغيا في ميانمار

وكالة أنباء الروهنجيا ـ الأناضول

رصدت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية إعدامات غير قانونية نفذها جيش ميانمار بحق نحو مائة من المسلمين الروهنغيا في إحدى قرى إقليم أركان، غربي البلاد.

وقال فيل روبرتسن، نائب مدير قسم آسيا في "هيومن رايتس ووتش" (مقرها نيويورك): "لقد تم توثيق ارتكاب الجيش الميانماري جرائم ضد الإنسانية بحق مسلمين من الروهنغيا، تشمل عمليات قتل جماعي في قرية (ماونغ نو) بأراكان يوم 27 أغسطس/آب الماضي".

وأضاف في تقرير أصدرته منظمته الخميس: "تتطلب هذه الفظائع من الحكومات المعنية ردود فعل قوية وعواقب ملموسة بدلاً من اقتصار الأمر على مجر التنديد".

وتابع: "تأكدنا من ارتكاب جنود ميانمار انتهاكات بحق المسلمين الروهنغيا (في القرية المذكورة) تشمل: الضرب، والاعتداء الجنسي، والطعن، وإطلاق النار عليهم".

وحول تفاصيل تلك المجزرة، قال ناجون منها تمكنوا من الفرار إلى بنغلاديش إن مقاومين من الروهنغيا هاجموا نقطة أمنية وقاعدة للجيش قرب قرية "ماونغ نو" يوم 25 أغسطس/آب الماضي.

وأضاف الناجون، في شهادات وثقتها "هيومن رايتس ووتش"، إن بضعة مئات من مسلمي الروهنغيا المرعوبين احتموا في مجمع سكني يملكه أحد أثرياء القرية خوفا من انتقام قوات الجيش.

وفي صباح 27 أغسطس/آب، حسب المصادر ذاتها، وصل حوالي 20 جنديا من ميانمار إلى المجمع السكني المذكور؛ حيث حاصره البعض بينما اقتحمه البعض الآخر.

وأضاف الشهود أن الجنود أخرجوا فيما بعد الرجال والصبية إلى فناء المجمع السكني، وربطوا أيديهم خلف ظهورهم، ثم باشروا في ضربهم، وطعنهم، وذبحهم عبر سكاكين طويلة، فضلا عن إطلاق النار عليهم.

وتابعوا أن من بين القتلى عدد ممن حاول الفرار؛ ثم أطلق عليهم الجنود النار فأردوهم قتلى.

ولفتوا إلى أن جنود الجيش قاموا بجمع جثامين الضحايا، الذين بلغ عددهم مائة أو يزيد، على شاحنات، مشيرين إلى أن عملية نقل الجثث استغرقت ساعات طويلة.

وبخصوص النساء، قال الشهود إن الجنود قاموا بتفتيشهم، وإجبار بعضهن على خلع ملابسهن بالكامل؛ حيث قاموا بتحسس أجزاء خاصة من أجسادهن.

وأوضحوا أن الجنود كانوا يبحثون مع النساء عن النقود وأي شيء ثمين آخر.

في السياق ذاته، حللت "هيومن رايتس ووتش" صورا عبر الأقمار الصناعية أظهرت الدمار الكامل تقريبا لقريتي "ماونغ نو" (المعروفة محليا باسم مونو بارا) و"هباونغ تاو بين" المجاورة (المعروفة محليا باسم بوندو بارا)، وآثارا لعمليات حرق واسعة بهما.

ومنذ 25 أغسطس/آب الماضي، يرتكب جيش ميانمار مع ميليشيات بوذية، جرائم واعتداءات ومجازر وحشية ضد أقلية الروهنغيا المسلمة، أسفرت عن مقتل الآلاف وتشريد عشرات الآلاف من الأبرياء، حسب ناشطين محليين.

ووفق آخر إحصائية أممية، ارتفع عدد مسلمي الروهنغيا الفارين إلى بنغلاديش لـ509 آلاف.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث