الجمعة 6 ربيع الأول 1442 هـ | 23/10/2020 م - 11:17 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


صنداي تلغراف: على زعيمة بورما التحلي بالشجاعة للتصدي لقمع مسلمي الروهينجا
الثلاثاء | 03/10/2017 - 08:28 صباحاً
صنداي تلغراف: على زعيمة بورما التحلي بالشجاعة للتصدي لقمع مسلمي الروهينجا

وكالة أنباء الروهنجيا ـ BBC

نشرت صحيفة صندي تلغراف مقالا لوزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، عن أوضاع مسلمي الروهينجا في ميانمار.
يقول إن إبعاد المسلمين الروهينجا بطريقة وحشية من إقليم راخين دليل على ضرورة تقويض سطوة العسكريين في البلاد.
ويرى من جهة أخرى، أن أونغ سان سوتشي شخصية تميزت بالشجاعة في نضالها وصمودها السلمي لعشرات السنين ضد السلطة العسكرية في بلادها، وهو ما جعلها تحصل على جائزة نوبل للسلام، ثم فاز تيارها في انتخابات حرة.
ويضيف أن شجاعتها مطلوبة اليوم أكثر من أي وقت مضى، لأن ما يجري في إقليم أراكان مأساة إنسانية صنعها البشر بأيديهم من خلال سياسة وحشية مقصودة، على حد تعبيره.
ودعا وزير الخارجية البريطاني زعيمة بورما سان سو تشي إلى استعمال سلطتها المعنوية للوقوف في وجه قمع الجيش لأقلية عرقية وما ترتب عنه من معاناة، وتهجير 500 ألف من المسلمين الروهينجا عن ديارهم خلال شهر واحد، إلى بنغلاديش.
ويرى جونسون أن نزوح هذه الأعداد الكبيرة من الروهينجا عن ديارهم في أراكان وفي وقت وجيز دليل على أن العملية مدبرة ومقصودة لإبعاد هذه الأقلية، إلا إذا توفرت ظروف عودتهم وسلامتهم.
ويقول إنه لا ينكر حق بورما في الدفاع عن نفسها، لكنه يرى أن أي استفزاز مهما كان كبيرا لا يبرر ترحيل هذه الأعداد الكبيرة من الناس، ولا ينبغي أن يستغرب جنرالات بورما الاستنكار الدولي لما يجري في البلاد.
ويدعو جونسون مرة أخرى سان سو تشي إلى مواجهة العسكريين بالحقيقة، وإقناعهم بأن مثل هذه الحملات غير مقبولة ولا ينبغي تكرارها.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث