الأحد 1 صفر 1439 هـ | 22/10/2017 م - 11:51 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


سو كي تفتتح جولة جديدة من محادثات السلام في ميانمار
الخميس | 25/05/2017 - 06:58 صباحاً
سو كي تفتتح جولة جديدة من محادثات السلام في ميانمار

 

وكالة أنباء الروهنجيا ـ رويترز

افتتحت أونج سان سو كي زعيمة ميانمار أمس الأربعاء جولة جديدة من المحادثات مع بعض الجماعات العرقية العديدة بالبلاد سعيا لإحياء عملية سلام متعثرة.

ويجيء المؤتمر بعد أول عام تمضيه سو كي في السلطة وهو عام شهد صعوبات وأسوأ قتال مع المتمردين منذ سنوات. كما تجري المحادثات في وقت يشهد استمرار التوترات بين الجماعات العرقية المسلحة والجيش وسو كي الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

وقال محللون إن من غير المرجح انضمام أي جماعات أخرى لاتفاق وقف إطلاق النار الذي تفاوضت عليه الإدارة السابقة.

ويأتي إنهاء الحرب الأهلية المستمرة منذ عقود دونما انقطاع تقريبا على رأس أولويات سو كي إذ أنه هدف ترى أنه أساسي لفتح الباب أمام إمكانيات البلاد الغنية بالموارد وضمان التنمية الأساسية لشعبها الذي يزيد عدده عن 50 مليون نسمة.

وحثت سو كي في كلمة الافتتاح ممثلي الجماعات المتمردة الحاضرين على الانضمام إلى اتفاق وقف إطلاق النار الذي تفاوضت عليه حكومة انتقالية شبه مدنية تولت السلطة عقب انتهاء الحكم العسكري عام 2011.

وقالت إن اتفاق وقف إطلاق النار ليس هدفا في حد ذاته لكنه خطوة أولى نحو تعميق الحوار.

وأضافت في المؤتمر المنعقد في العاصمة نايبيداو "ندرك أن مفاوضات وقف إطلاق النار يمكن أن تعالج مشاكل سطحية لكن الحوار السياسي وحده هو الذي يمكنه أن يعالج المشاكل الكامنة تحت السطح".

وقالت الزعيمة الفعلية للبلاد والبالغة من العمر 71 عاما إن "باب الحوار" مع الجماعات التي لم توقع اتفاق السلام بعد ما زال مفتوحا وتعهدت بأن تعمل جاهدة على إدراجها "تحت مظلة اتفاق وقف إطلاق النار".

وشكا بعض ممثلي الجماعات العرقية المسلحة من قبل من أن سو كي تملي فعليا جدول الأعمال وتتجاهل شكاواهم وتأخذ جانب الجيش بقوة.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المؤتمر شهد حضور عدد من الجماعات التي اشتبكت في الآونة الأخيرة مع القوات الحكومية والتي كانت مشاركتها فيه مشكوكا فيها غير أن بضع جماعات مهمة أخرى انسحبت في اللحظة الأخيرة.

والنزاع الدائر في ولاية راخين بشمال غرب البلاد، حيث فر 75 ألفا إلى بنجلادش مع حملة الجيش على مسلمي الروهينجا ووسط أحاديث عن أعمال وحشية واسعة النطاق، لن يكون محل نقاش في المؤتمر المنعقد على مدى خمسة أيام.

 


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها


ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث
تابعونا على فيسبوك