السبت 6 ربيع الثاني 1440 هـ | 15/12/2018 م - 03:47 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي تعرب عن قلقها إزاء وضع الروهينغيا في ميانمار
الأربعاء | 12/04/2017 - 07:43 صباحاً
لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي تعرب عن قلقها إزاء وضع الروهينغيا في ميانمار
صورة من الأرشيف

وكالة أنباء الروهنجيا ـ كونا

أعربت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي أمس الثلاثاء عن قلقها البالغ إزاء وضع أقلية الروهينغيا المسلمة في ميانمار لا سيما فيما يتعلق بعديمي الجنسية بالبلاد.
وذكرت اللجنة في بيان أن هناك تقارير تثبت ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان واستمرار القمع والتمييز إضافة إلى عدم الاعتراف بالأقلية المسلمة كجزء من مجتمع ميانمار.
ودعت اللجنة في قرار حكومة ميانمار لإعادة الجنسية إلى الروهينغيا وفتح ولاية (راخين) المضطربة التي تعيش فيها هذه الأقلية أمام المنظمات الانسانية والدولية والمنظمات غير الحكومية والصحافيين.
وعلى الصعيد ذاته ناقشت اللجنة وضع عديمي الجنسية فى جنوب وجنوب شرق آسيا مشيرة الى أن هناك نحو عشرة ملايين شخص يعيشون فى حالة انعدام الجنسية بتلك المنطقة التي تستوطنها أقلية الروهينغيا في ميانمار ويبلغ عددها مليوني شخص.
وحثت اللجنة في قرارها الذي وافق عليه 54 صوتا مقابل صوتين "حكومات الدول النامية على منع الإنكار أو الحرمان من الجنسية" مضيفة أنه "يتوجب على الاتحاد الاوروبي تشجيع الدول التي تستضيف غالبية عديمي الجنسية على ضمان طريق للمواطنة لهم والاطفال على وجه الخصوص".
ودعا القرار الاتحاد الاوروبي إلى إجراء محادثات حول هذه القضية مع الكيانات الأقليمية الرئيسية مثل رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) ورابطة جنوب شرق آسيا للتعاون الاقليمي (سارك) فيما يتوقع التصويت على قرار حول انعدام الجنسية من قبل البرلمان الأوروبي الكامل في يونيو القادم.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث
تابعونا على فيسبوك