الخميس 24 ذو القعدة 1438 هـ | 17/08/2017 م - 02:32 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


"القاسم" يذكر العالم بمأساة الروهنجيا في "اليوم العالمي للحق في معرفة الحقيقة"
السبت | 25/03/2017 - 07:41 صباحاً
"القاسم" يذكر العالم بمأساة الروهنجيا في "اليوم العالمي للحق في معرفة الحقيقة"

وكالة أنباء الروهنجيا – متابعات

ذكّر رئيس مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، الدكتور حنيف حسن القاسم العالم بما يعانيه شعب الروهنجيا في ميانمار من انتهاكات بالغة لحقوق الإنسان، واضطهاد، وسوء معاملة.

وقال القاسم، في رسالة وجهها بمناسبة احتفال الأمم المتحدة بـ«اليوم العالمي للحق في معرفة الحقيقة»، الذي يصادف يوم 24 من مارس من كل عام في ما يتعلق بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان واحترام كرامة الضحايا.

وأضاف "القااسم" إنه على الرغم من أننا نتذكر اليوم العديد من تضحيات الأحرار؛ إلا أن هناك بعض الضحايا الذين لايزال صوتهم غير مسموع، فما يعانيه شعب الروهنجيا في ميانمار من انتهاكات بالغة لحقوق الإنسان، واضطهاد، وسوء معاملة، يتجاوز كثيراً ما حدث في السلفادور في ثمانينات القرن الماضي، فقد صارت أعمال التطهير العرقي والاغتصاب والقتل الجماعي لشعب الروهنجيا معروفة لجميع العالم».

وذكر أن مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، الأمير زيد بن رعد، صرح في الثالث من فبراير الماضي بأنه لا يمكن تحمل القسوة البالغة التي يتعرض لها أطفال الروهنجيا، وتساءل: ما هذه الكراهية التي قد تدفع رجلاً إلى طعن طفل يبكي لأنه يتوق إلى حليب أمه، التي تشهد على هذه الجريمة وهي تغتصب من جماعة تابعة لقوات الأمن التي من المفترض أن تحميها.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث
تابعونا على فيسبوك