الجمعة 27 صفر 1439 هـ | 17/11/2017 م - 11:08 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


هجوم بالسواطير على ثلاثة من عناصر الشرطة غرب بورما ومقتل المهاجمين
الإثنين | 17/10/2016 - 12:53 مساءً
هجوم بالسواطير على ثلاثة من عناصر الشرطة غرب بورما ومقتل المهاجمين

وكالة أنباء الروهنجيا - أ ف ب

تعرض ثلاثة من عناصر الشرطة لهجوم بالسواطير، شنه أمس، معتدون قتلتهم قوات الأمن، لدى فرارهم في شمال غرب بورما الذي يشهد توترات حادة بين البوذيين والمسلمين.

وقد وقع الهجوم في قرية لاك آي القريبة من مدينة مونغداو التي تنطلق منها أعمال العنف، كما أوضح الجيش في بيان.

وأضاف  الجيش، أن عناصر من الشرطة قتلوا بعد ذلك المهاجمين بإطلاق النار عليهم بينما كانوا فارين في منطقة الهجوم.

وأدى الهجوم على مراكز الشرطة على الحدود مع بنغلادش فى 9 أكتوبر الجاري، والذي لقي فيه تسعة من عناصر الشرطة مصرعهم، إلى اضطراب الوضع في هذه المنطقة بولاية راخين النائية، غرب بورما التي يعيش فيها عشرات الآلاف من أقلية الروهينغيا المسلمة المضطهدة.

وقتلت قوات الأمن 29 شخصًا على الأقل خلال رد عسكري واسع النطاق، كما ذكرت وسائل الإعلام الرسمية.

وتحمل أعمال العنف هذه على التخوف من تكرار المواجهات الطائفية التي وقعت في 2012، وأسفرت عن أكثر من مائة قتيل وعشرات الآلاف المهجرين.




التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث
تابعونا على فيسبوك