الخميس 24 ذو القعدة 1438 هـ | 17/08/2017 م - 02:41 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


الإغاثة التركية تواصل مساعداتها لمسلمي أركان بإندونيسيا
الخميس | 28/05/2015 - 10:11 صباحاً
الإغاثة التركية تواصل مساعداتها لمسلمي أركان بإندونيسيا

وكالة أنباء الروهنجيا - الأناضول

تواصل هيئة الإغاثة الإنسانية التركية "IHH"، تقديم مساعداتها لمسلمي إقليم أراكان في ميانمار (الروهينغا) الذين وصلوا البر الإندونيسي بعد رحلة استمرت لأيام بعد تركهم من قبل مهربي البشر في عرض البحر.

وقامت الهيئة بتقديم مياه شرب أطعمة ساخنة لللاجئين الرهينغا الموجودن في مخيم بمنطقة "كوالا لانغسا" القريبة من مدينة "لانغسا" في لاية أتشيه" الإندونيسية التي وصلوها، حيث أفاد مسؤول الهيئة "رشاد باشر" لمراسل الأناضول أنهم قاموا بالتحرك بسرعة وتقديم المساعدات لمسلمي الروهينغا بعد الأزمة التي عصفت بهم.

وقال باشر: "نعمل على تلبية احتياجات اللاجئين هنا من الطعام الساخن، والمياه النظيفة، ومواد التنظيف، واليوم نقوم بتوزيع المياه لإخوتنا مسلمي أراكان، وغدًا سنواصل توزيع المياه والطعام على اللاجئين في ثلاث مخيمات بالمنطقة، وبخلاف ذلك سنعمل على إقامة صهاريج مياه من أجل تأمين الاحتياجات المائية للموجودين في المنطقة".

وتعهد باشر بمواصلة تقديم المساعدات طيلة استمرار أزمة اللاجئين.

وكان نحو ألف و500 مهاجر من مسلمي الروهينغيا، قد وصلوا قبل نحو عشرة أيام إلى مدينة "لانغسا" بولاية "آتشيه" الإندونيسية، بعد أن ظلوا عالقين لفترة في عرض البحر، إذ أوردت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) في خبر لها، نقلًا عن رئيس بلدية لانغسا "عثمان عبد الله"، أن المهاجرين تمكنوا من الوصول إلى اليابسة، بعد أن تركهم المهربون وسط البحر، مبينًا أنهم بحاجة لرعاية عاجلة بسبب تردي أوضاعهم الصحية.

ويضطر المهاجرون (غالبيتهم من مسلمي الروهينغيا الفارين من الانتهاكات والعنف الممارس ضدهم في ميانمار، وآخرين من المهاجرين البنغال) إلى الصراع من أجل البقاء وسط البحر، بسبب رفض دول المنطقة استقبالهم.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث
تابعونا على فيسبوك