الجمعة 17 ذو الحجة 1441 هـ | 07/08/2020 م - 04:17 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


إندونيسيا :المسلمون يطالبون بإيقاف الوحشية الإسرائيلية ضد الفلسطينيين
الجمعة | 18/07/2014 - 02:04 مساءً
إندونيسيا :المسلمون يطالبون بإيقاف الوحشية الإسرائيلية ضد الفلسطينيين

وكالة أنباء الروهنجيا - (مينا): قام مئات المسلمين الإندونيسيين مؤخرا بتظاهرة في جاكرتا يحثون قوات الإحتلال الإسرائيلي على أن توقف فورا وحشيتها وجرائمها ضد المدنيين الفلسطينيين الأبرياء في قطاع غزة.

وفي مسيرة سلمية وبتنسيق مع جماعة المسلمين “حزب الله” بإندونيسيا ،اجتمع المسلمون الاندونيسيون تحت أمطار غزيرة أمام السفارة الأمريكية في جاكارتا يوم الأحد 13/7،يطالبون إسرائيل بوقف عدوانها فورا ضد الفلسطينيين بغزة..

وقال السكرتير لجماعة المسلمين “حزب الله” ورئيس “الفريق العامل الأقصى” AWG أجوس سودارمجي ، في كلمته :”لا يمكن التسامح مع إسرائيل أمام الوحشية والجرائم والطغيان التي ارتكبتها ضد الأبرياء الفلسطينيين.

وأضاف أجوس ،يجب على جميع المسلمين الاندونيسيين أن يقفوا ضد الطغيان الإسرائيلي نصرة لإخواننا في قطاع غزة.

كما دعا جميع المسلمين في العالم إلى مقاطعة منتجات الإحتلال الإسرائيلي ومنتجات الشركات الغربية التي تدعم إسرائيل، وتكثيف الإجراءات الضرورية والتضامن من أجل فلسطين.

وقال أجوس خلال المسيرة السلمية التي انطلقت من ساحة “موناس” تجاه السفارة الأمريكية :” إن إخواننا في غزة فلسطين تنزل عليهم اليوم قنابل ومتفجرات ومختلف أنواع الأسلحة الفتاكة “، فقوات الإحتلال الإسرائيلي قتلت المدنيين الفلسطينيين الأبرياء بوحشية. شنت حوالي 300-400 قنابل هذا الأسبوع ،فهل نتسامح مع إسرائيل بدون احتجاج ومقاومة؟ فلنعمل كل الوسائل الضرورية ضد هذه الأعمال الإجرامية”.
وقال ناشط من المسيرة العالمية إلى القدس (GMJ): كلنا نرى الآن الفلسطينيين تحت قصف أسلحة الدمار الشامل من قبل إسرائيل بمساعدة الولايات المتحدة الأمريكية ويعملون من أجل هدف واحد “تدمير غزة، فلسطين”.

وأضاف أجوس:” على المسلمين أن يستيقضوا من نومهم. ،لقد ادعى رئيس الوزراء الإسرائيلي الأول “ديفيد بن غوريون” أن عاصمة إسرائيل ليست “تل أبيب” بل “القدس”. وهذا هو هدفهم. يجب علينا أن نقاوم”.
وفي التظاهرة، قدمت لجنة جماعة المسلمين “حزب الله” تصريحات لهيئة الشرطة في وسط جاكرتا. ثم سيقدم بيان لسفارة الولايات المتحدة لأن السفارة الأميركية كانت في عطلة.
شارك في المسيرة مئات من المسلمين من بينهم الأطفال، من محافظات جاكرتا، بانتين في جاوة الغربية وامبونج الملونة يهتفون بشعارات : “انقاذ فلسطين، تدمير إسرائيل “،” تحرير الأقصى “،” يجب على المسلمين أن يتحدوا! “.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث