الجمعة 16 صفر 1443 هـ | 24/09/2021 م - 08:09 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


نائب إندونيسي يطالب بضمان السلامة للمعتقلين الروهنجيين
الثلاثاء | 09/04/2013 - 07:03 صباحاً
نائب إندونيسي يطالب بضمان السلامة للمعتقلين الروهنجيين

وكالة أنباء الروهنجيا: على خلفية الاشتباكات التي وقعت بين لاجئين روهنجيين وبوذيين بورميين موقوفين في سومطرا، والتي خلفت 8 ‏قتلى من طرف البوذيين؛ حثت وزارة العدل وحقوق الإنسان في إندونيسيا على التعامل مع الموقوفين بقانون المهاجرين.
وقال "أبوبكر الحبسي"  وهو عضو في مجلس النواب الإندونيسي في لجنة الإشراف على الشؤون القانونية لوكالة فرانس برس: ‏ينبغي إعادة النظر في الإدارة الحالية لمراكز احتجاز المهاجرين. وأضاف أن قرارا وزارا صدر في عام 2004 عن إدارة مركز ‏الاعتقال المنصوص عليه بوضوح أن مسؤولي الهجرة يجب أن يضمنوا السلامة والنظام في مراكز الاحتجاز؛ مؤكداً أن المرسوم يعطي السلطة لضباط الهجرة لعزل ونقل المعتقلين من مركز إلى آخر،" قال. "تم القيام به بشكل صحيح.‏

كما دعا أبو بكر وزير العدل وحقوق الإنسان "شمس الدين أمير" لإجراء تحقيق شامل في مركز الاحتجاز؛ لمنع وقوع حوادث ‏مماثلة في المستقبل. وقال: يمكن استخدام نتائج التحقيق والتقييم لتحسين إدارة مراكز الاحتجاز 13 في إندونيسيا.‏
وقال مسؤول الهجرة مركز رضا "أجوستين" : تم إغلاق المدخل المؤدي إلى حجز المعتقلين لوقف التدخل بعد الهجوم مباشرة، ‏وعندما دخل الضباط وجدوا الدماء متناثرة على الجدران، وبركا من الدماء على الأرض.‏
وأضاف أن البوذيين الثمانية قد لقوا حتفهم عندما وصلت الشرطة إلى مركز الاعتقال في الساعات الاولى من صباح الجمعة، والآن ‏يجري استجواب خمسة وعشرين معتقلا و 30 شهودا آخرين بواسطة الشرطة، وهناك حاجز اللغة يقف عائقاً للتعجيل في ‏الاستجواب.‏




التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث