الأحد 3 جمادي الآخر 1442 هـ | 17/01/2021 م - 08:39 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


مسلمو ميانمار يقعون فريسة "الاتجار بالبشر" في تايلاند
السبت | 12/01/2013 - 07:40 صباحاً
مسلمو ميانمار يقعون فريسة "الاتجار بالبشر" في تايلاند

وكالة أنباء الروهنجيا – (وكالات): أعلنت السلطات التايلاندية اليوم الجمعة إنقاذ ما يقرب من 700 شخص ينتمون إلى عرقية "الروهينجيا" المسلمة في ميانمار، كانوا محتجزين لدى أشخاص يعتقد بكونهم من المتاجرين بالبشر جنوبي البلاد.
ونقلت شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية عن الشرطة التايلاندية أن قوات من الشرطة وعدد من مسئولي الحكومة داهمت مخزنا في مقاطعة "ساداو" بإقليم "سونجخلا" صباح اليوم، وعثرت على 307 من مسلمي الروهينجيا محتجزين بداخله.
وأوضحت الشرطة التايلاندية أنها داهمت أحد مواقع الإيواء المؤقت في المقاطعة ذاتها أمس الخميس، وعثرت بداخله أيضا على 397 من مسلمي الروهينجيا، فيما تم القبض خلال العمليتين على ثمانية أشخاص يشتبه بكونهم من العاملين في الاتجار بالبشر.
وأوضح المواطنون المسلمون الذين تم إنقاذهم أنهم جاءوا إلى تايلاند طواعية في بادئ الأمر بنية الانتقال بعد ذلك إلى دولة أخرى هربا من ممارسات العنف التي يتعرضون لها على أيدي المواطنين البوذيين وقوات الحكومة في بلادهم، إلا أنهم تعرضوا للاحتجاز من قبل هؤلاء الأشخاص.
فيما قال مسئولون تايلانديون إنه من المقرر إعادة هؤلاء المفرج عنهم إلى ميانمار مجددا، وذلك في الوقت الذي وجه فيه عدد من المنظمات الحقوقية مناشدات إلى الحكومة التايلاندية لعدم ترحيلهم إلى ميانمار حتى لا يتعرضوا للانتهاكات والتمييز الطائفي مرة أخرى على أيدي البوذيين.
وكانت أعمال العنف في ميانمار قد تسببت في شهر يونيو الماضي في مقتل العشرات من مسلمي "الروهينجيا" وحرق وتدمير أكثر من ثلاثة آلاف منزل، فضلا عن تشريد عشرات الآلاف من المسلمين الذين يعيشون الآن في مخيمات للاجئين بدول مجاورة، ولاسيما بنجلاديش.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث