الأربعاء 14 شعبان 1441 هـ | 08/04/2020 م - 05:36 مساءً - بتوقيت مكة المكرمة


بريطانيا تدين أعمال العنف المتزايدة في بورما
الأربعاء | 31/10/2012 - 07:33 صباحاً
بريطانيا تدين أعمال العنف المتزايدة في بورما
بريطانيا تدين أعمال العنف المتزايدة في بورما

وكالة أنباء الروهنجيا – الأربعاء 31 أكتوبر 2012م: أعربت بريطانيا أمس الثلاثاء عن قلقها بسبب استمرار أعمال العنف في ولاية راخين في بورما بين الهندوس (البوذيين) والمسلمين.

وقال وزير شئون آسيا في وزارة الخارجية البريطانية "هوجو سواير" في بيان أمام مجلس العموم "لقد استدعيت القائم بالأعمال في سفارة بورما إلى مقر وزارة الخارجية للإعراب عن قلقنا البالغ بسبب أعمال العنف في ولاية راخين وما صاحبها من قتلى ومصابين مشردين من أقلية الروهينجا".

وأضاف سواير "يأتي هذا اللقاء بعد اجتماع عقده وزير الخارجية وليام هيج خلال الشهر الماضي في نيويورك مع نظيره البورمي والاجتماعات التي شاركت فيها على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة".

وأنهى الوزير البريطاني بيانه قائلا "هناك حاجة شديدة لإنهاء أعمال العنف وعلى السلطات في بورما التأكيد على نشر الأمن في المنطقة التي شهدت أعمال العنف وتوفير الأمن للمساعدات الإنسانية".


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها


ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث