السبت 12 ربيع الثاني 1442 هـ | 28/11/2020 م - 02:02 صباحاً - بتوقيت مكة المكرمة

موجز تاريخ


بنغلادش تمنع منظمة إغاثية تركية من تقديم مساعداتها للاجئي أراكان
الأحد | 28/10/2012 - 02:54 مساءً
بنغلادش تمنع منظمة إغاثية تركية من تقديم مساعداتها للاجئي أراكان
منظمة إغاثية تركية تمنع من العمل في بنجلاديش

وكالة أنباء الروهنجيا – الأحد 28 أكتوبر 2012م: تشدد السلطات البنغالية الرقابة على عمال الإغاثة، من متطوعين وموظفين في المنظمات الانسانية التركية، التي قدمت للاستجابة لاحتياجات اللاجئين من إقليم أراكان.
وأفادت وكالة أنباء الأناضول عبر مراسلها في بنجلاديش: أن الشرطة البنغالية تضرب طوقاً حول الفندق الذي يقيم فيه فريق الوكالة، ومتطوعو وموظفو جمعية "جان سويو" للتعاون والتضامن التركية، ولا يسمحون لهم بالخروج، ويهددون سائقي المركبات التي تقلهم، ويشددون الاجراءات الأمنية على الطرق المؤدية إلى مخيمات اللاجئين من مسلمي الروهنجيا الذين فروا من أعمال العنف في أراكان.
وأضاف، إن حكومة بنغلادش لا تقدم المساعدات لللاجئين، متذرعة بسوء الأوضاع الاقتصادية فيها، ولا تسمح للمنظمات الاغاثية والجمعيات الخيرية القيام بهذه المهمة.
وعبر "شكري كوك"، ممثل جمعية "جان سويو" عن استيائه من المعوقات التي تضعها الحكومة البنغالية أمامهم، لمنعهم من تقديم المساعدات للاجئين، مناشداً الخارجية التركية والحكومة البنغالية العمل على تسهيل عمل الهيئات الاغاثية والمنظمات الانسانية، مشيراً إلى أنهم موجودون لأداء أمانة إيصال المساعدات التي جمعوها من مختلف الجمعيات الخيرية التركية.
وكانت السلطات البنغالية أوقفت، أمس، 18 شخصاً من عمال الاغاثة الأتراك، بما فيهم مراسل الأناضول لمدة 5 ساعات، ثم أطلقت سراحهم لاحقًا.
يذكر أن أعمال العنف، التي تجددت مطلع الاسبوع الماضي، في إقليم "أراكان"، غرب ميانمار، بين مسلمي الروهينغا، وبوذيي الراخين، قد زاد من تدفق اللاجئين إلى المخيمات في بنغلادش المجاورة.


التعليـــقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الوكالة وإنما تعبر عن رأي أصحابها

ذكرى 3 يونيو

المقالات
مؤلفات
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم الأخبار
البحث